نهدف من خلال مساق التسويق الاستراتيجي إلى التعرف على المكانة  الاستراتيجية التي احتلها التسويق باعتباره حلقة الوصل بين المنظمة والبيئة الخارجية للمؤسسة، فهو يركز في دوره الاستراتيجي على أهداف العمل في السوق حيث يعتبر وسيلة إدراك للأهداف التسويقية الاستراتيجية وتحقيقها.

فالتسويق الاستراتيجي يعتبر ممارسة للإدارة الاستراتيجية على صعيد التسويق فكرا وعملا، وفلسفة تتبناها الإدارة العليا للمؤسسة من أجل الوصول إلى أفضل البدائل الاستراتيجية وتتطبيقها لمواجهة المنافسة الشرسة وتحقيق أهداف النمو والبقاء.